بلينكن يعزف ويغني داخل حانة في كييف

بلينكن يعزف ويغني داخل حانة في كييف

15 مايو 2024
غنى بلينكن أغنية نيل يونغ "روكينغ إن ذا فري وورد"، 14 مايو 2024 (إكس)
+ الخط -
اظهر الملخص
- وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن يعزف ويغني "روكينغ إن ذا فري وورد" في حانة بكييف، معبرًا عن دعم الولايات المتحدة لأوكرانيا.
- بلينكن يؤكد على دعم الولايات المتحدة والعالم الحر لأوكرانيا في كفاحها من أجل الحرية، خلال زيارته للعاصمة الأوكرانية.
- تعليقات متباينة على منصة إكس حول دور الولايات المتحدة في دعم أوكرانيا وانتقادات لسياساتها تجاه غزة والدعم غير المشروط لإسرائيل.

عزف وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن على غيتار إلكتروني وغنى داخل حانة زارها في العاصمة الأوكرانية كييف. وعبر منصة إكس، الثلاثاء، شارك المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ماثيو ميلر صورة لبلينكن وهو داخل حانة في كييف. وأعاد ميلر نشر منشور لصحافي أميركي يتابع بلينكن في كييف قائلاً: "أوكرانيا تدافع عن العالم الحر والعالم الحر يقف مع أوكرانيا".

وحسب المنشور، فقد غنى بلينكن أغنية نيل يونغ "روكينغ إن ذا فري وورد" Rockin' in the Free World مع الفرقة التي رافقها في الحانة.

وظهر أنتوني بلينكن في فيديو متداول على مواقع التواصل، وهو يعرب في البداية عن دعم الولايات المتحدة للشعب الأوكراني، إثر اعتلائه خشبة المسرح، حيث قال: "أعلم أن هذا وقت صعب حقاً. إن جنودكم ومواطنيكم، وخاصة في الشمال الشرقي في خاركيف، يعانون بشدة. عليكم أن تعرفوا، أن الولايات المتحدة معكم، وأن الكثير من العالم إلى جانبكم، وهم يقاتلون، ليس فقط من أجل أوكرانيا، ولكن من أجل العالم الحر"، ثم غنى "روكينغ إن ذا فري وورد"، في إشارة إلى نضال أوكرانيا من أجل الحرية.

وتنوعت التعليقات على المنشور في منصة إكس، بين من اتهم الولايات المتحدة بأنها لم تقدم الدعم اللازم لأوكرانيا أخيراً، ومن أكد أن واشنطن لم تفعل شيئاً من أجل حرية غزة، بل على العكس فقد أظهرت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن دعمها السياسي والعسكري والدبلوماسي غير المشروط للاحتلال الإسرائيلي وتبريرها لجرائمه، في وقت تجاوزت أعداد الشهداء 35 ألف شهيد فلسطيني معظمهم من النساء والأطفال، وفي ظل معاناة مئات الآلاف من سكان القطاع المحاصر من الجوع والعطش.

(الأناضول، العربي الجديد)

المساهمون